سجل الزوار

مجلة عروب

آخر أعمالي الأدبية

آخر أعمالي الأدبية
قصة الأب الجديد

ملتقى سيدات الموهبة

ملتقى سيدات الموهبة
ادعم السيدات الموهوبات بلايك لصفحتهن ونشرها

ذاكرة قلم

ذاكرة قلم
صفحتي الأدبية على الفيسبوك

احصائيات المدونة

كل الحقوق محفوظة للشعلة. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

استمع للقرآن الكريم

من أنا؟؟

صورتي
Algeria
إنسانة جعلت من طموحها شعلة تحاول أن تضيء بها قلوب وعقول كل إنسان يدخل إلى عالمها الخاص .. عالم الشعلة .. حيث تتطلع فيه إلى الكثير .. إلى اكتشاف كل ما أخفي عنها خلف نافذة الحاضر ..

تابع جديد الشعلة

للاتصال بي

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يا هلا بانضمامك :)

12/16/2015

أسرار للحامل لا يخبرك بها أحد






منذ أن ينتشر خبر الحمل بين الأهل والصديقات، تبدأ جميع الصديقات بعرض خبراتهن وأفكارهن حول الحمل؛ وتبدأ النصائح تأتي من كل حدب وصوب، لكن قلّة فقط يعرفن الأصّح. لهذا يتعين عليك عزيزتي الحامل أن تحرصي على معرفة كل ما يخص الحمل بنفسك، كي تتجنبي الوقوع في حيرة بسبب النصائح التي تتقاطر من حولك.

أشاركك بعض الأسرار التي، قد لا تخبرك بها صديقة أو زميلة، قل قد تخبرك بعكسها تماماً.

الأكل لشخصين
أكثر نصيحة تسمعها الحامل " كلي لشخصين"، مع العلم أن الشخص الثاني المقصود لا يزال جنيناً لا يتعدى وزنه خمس كيلوغرامات في أفضل الأحوال أثناء الولادة.

هذه النصيحة خاطئة تماماً، فالأكل المفرط لا علاقة له بتوفير تغذية كافية لطفلك، بل سيزيد من تكدس الدهون في جسمك، وفي الأماكن غير المناسبة، بحيث تعانين بعد الولادة من الترهل.

يوصي الأطباء المرأة الحامل بالتغذية جيداً، أي نوعية الطعام، لا التغذية كثيراً، أي الكمية؛ فالهدف هو أن يحصل جنينك على فوائد غذائية لينمو بشكل جيّد، لذا عليك أن تحرصي على تناول الخضروات والفواكه واللحوم والبيض لتحصلي على الفوائد المتكاملة، لكن بالكميات نفسها التي تتناولينها عادة قبل الحمل.

الحمل أجمل تجربة
لا تنفك صديقاتك الأمهات تذكيرك بأن الحمل هو أجمل شعور يتملك المرأة، وأن فترة الحمل هي الأجمل في حياتهن. قد يكون هذا صحيح نسبياً، لكنه لا يعني أن كل شيء رائع، فالواقع هو أن تلك الذكريات الجميلة التي يتحدثن عنها تقتصر على فترات محدودة من الحمل، بينما يغلب على شهور الحمل الوهن والتعب وآلام الظهر والغثيان المستمر، وإحساس بالثقل وضيق النفس!

نحن لا نحبطك بالتأكيد، لكن عليك معرفة ما لك وماعليك قبل أن تخوضي تجربة الحمل والأمومة. إذا بدأت بسقف توقعات مرتفع، بأنك ستكونين سعيدة، فسوف تحبطين بسرعة؛ أما إذا كانت توقعاتك تشمل التعب والآلام، فستكونين أقوى لمواجهة تجربة الحمل ككل، بما لها وما عليها، والاستمتاع بإحساس الأمومة التي توفرها التجربة لك.

ملابس واسعة
في أسابيع الحمل الأولى، تسأل المرأة صديقاتها عن المحلات التي جلبن منها ملابس الحمل، وتبدأن بدورهن بنصحها أن تلبس ملابس فضفاضة تخفي حملها فيها. لكن من قال أنه يتوجب على الحامل إخفاء حملها وكبر حجم بطنها؟
لا تعتبر المرأة الحامل غير جميلة وسمينة بحملها، بل على العكس من ذلك يرى كثيرون أن كبر حجم بطن المرأة الحامل يزيدها جمالاً وأنوثة، فلا تحاولي أبداً إخفائه بملابس فضفاضة، بل اجلبي بكل ثقة ملابس طبيعية تظهر تفاصيل جسمك وبطنك بشكلك الجديد، والتقطي صوراً مميزة تذكرك بتلك الأيام.

الإكتئاب بعد الولادة
تعتقد معظم الحوامل أنهن سيصبن بالإكتئاب بعد الولادة، بسبب القصص الكثيرة التي تسمعها من صديقاتها، لكن الحقيقة أن هذا الأمر غير صحيح البتة، فالحالة المزاجية للمرأة بعد الولادة مختلفة بين سيدة وأخرى.
بعض السيدات يصبن بالإكتئاب لأسباب جسدية ونفسية، وقد يكون السبب عدم وجود دعم نفسي ومعنوي للأم الوالدة، أو حتى بسبب ضرر جسمي حدث لها أثناء الولادة.
اطمئني سيدتي فإذا كانت كل أمورك تسير على ما يرام، فلا داعي للقلق منذ الآن، ستسعدين بطفلك وتغمرك الفرحة بعد إنهاء طريق شاق بنجاح.

بطن مشوّه
تخاف الحامل من عدم عودة بطنها إلى حالته الأصلية بعد الولادة بسبب شكوى صديقاتها من الأمر، وقد تسمع الكثير من الكلام الذي يفيد أنها لن تحصل على بطن مشدود أبداً إلى عن طريق عملية جراحية، أو الكثير من التمارين الرياضية، ناهيك عن تخويفها بأن تشققات البطن ستلزمها طوال حياتها. لكن الحقيقة هي أن البطن مكيّف طبيعيا على العودة إلى حالته الأصلية، لكن بطريقة تدريجية. فقط يتوجب عليك الإهتمام ببطنك جيداً عن طريق لبس المشّد، وممارسة التمارين الخفيفة اليومية، وتدليكه بمراهم تساعد على إزالة التشققات، وستحصلين على بطن مشدود كما كان سابقاً، في وقت قصير.

لحظة الموت
تعاني بعض السيدات من آلام كثيرة أثناء المخاض والولادة، وهن لا يترددن في سرد قصصهن المؤلمة لصديقاتهن الحوامل، فتصل المرأة الحامل صورة مأساوية عن الولادة، وتصبح خائفة منها، كما قد تتأثر نفسياً وتستعد لعملية قيصرية لتتخلص من الأمر، وتقبل بالحلول الثانية قبل تجربة الولادة الطبيعية.
 لكن الحقيقة أن هناك تجارب ولادات ناجحة، وهناك سيدات لم يكن ألم الولادة بالنسبة لهن مخيفاً إلى ذاك الحد، ولا يترددن في تجربتها مرة أخرى. استعدي بتفاؤل فقد تكونين إحداهن.






0 comments :

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة

 
 

مدونات الشعلة الشعلة
كل الحقوق محفوظة الشعلة | تطوير القالب: الشعلـ إيمان ـة