Tips Tricks And Tutorials

اشترك فى قائمة الرسائل ليصلك كل جديد

تعريب الإضافة بواسطة مدونة أبو إياد
-->

سجل الزوار

سجل الزوار
أكتب رأيك عن المدونة بكل حرية

آخر عدد لمجلة عروب

آخر عدد لمجلة عروب
صناعة امرأة ناجحة

تابع جديد الشعلة

ابحث في المدونة

جارٍ التحميل...

أعجبتك مدونتي ؟

Review cho3la-imane.blogspot.com on alexa.com

احصائيات المدونة

المتواجدون الآن

أنت الزائر رقم :

يا هلا بانضمامك :)

كل الحقوق محفوظة للشعلة. تدعمه Blogger.

استمع للقرآن الكريم

من أنا؟؟

صورتي
Algeria
إنسانة جعلت من طموحها شعلة تحاول أن تضيء بها قلوب وعقول كل إنسان يدخل إلى عالمها الخاص .. عالم الشعلة .. حيث تتطلع فيه إلى الكثير .. إلى اكتشاف كل ما أخفي عنها خلف نافذة الحاضر ..

للاتصال بي

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

4/18/2011

مللت الانتظار ؟ تريدين أن يرزقك الله زوجا صالحا كما تتمنين ..إليك السر .. قصص واقعية




ليس سرا محفوفا بالألغاز وبعيدا لا يستطيع شخصا الحصول عليه
ليس أمرا بذاك التعقيد لتجلس الساعات الطوال من أجل الحصول على ما تريد
ولا وصفة سحرية تجذبين بها الخطابين

انه أسهل شيء تقومين به برضى وقناعة وتوسل إلى ربك ..
هو السر الذي منحك اياه الله سبحانه وتعالى 
"ولسوف يعطيك ربك فترضى"

آية عظيمة فيها ما لا تتخيلينه وكنز عظيم منحنا الله به 
ان ضاقت بك الدنيا ووجدت الخطاب يبتعدون عن منزلك
ان وجدت أن كل من يخطبك يذهب دون رجعة
ان أحسست أنك مسحورة ولا أحد يتقدم لخطبتك بالرغم من جمالك والتزامك 
ان كبر بك السن ولم تستقري في بيت وزوج يسترك ويحميك 
ان أحسست بأي ضيق في الدنيا 
هي آية واحدة
ردديها بقلب خاشع ونفس مطمئنة لتجدي عجائب قدرة الله في رزقه تتجلى بين ناظريك
وماخابت من جربت هذه الحكمة الربانية المهداة للناس أجمعين ..

انكسر قلبك ولم تجدي ما يجبره 
لا أحد يجبر كسر القلوب غير خالقك فاقتربي منه ورددي والدموع تنهمر من مقلتيك
ولسوف يعطيك ربك فترضى
ولسوف يعطيك ربك فترضى
ولسوف يعطيك ربك فترضى

ردديها وسوف يعطيك ربك فترضين وتسعدين
أقسم لك بالله الحي القيوم
أنه ماخاب من صدق وتيقن بمعجزة هذه الآية 

كل ما أقدمه لك أختي وغاليتي هو قصص حقيقية 
معجزتها هذه الآية ..
وستضمين قصتك أنتِ بعد الانتفاع بها ان شاء الله وتحقق أمانيك ..
لا تقنطي من رحمة الله أخيتي
واقتربي من الله واسجدي
واذكري ورددي
ولسوف يعطيك ربك فترضى

أتركك مع القصص على لسان صاحباتها
معجزتها ...
ولسوف يعطيك ربك فترضى


كنت قد نويت أن أكتب لكم منذ زمن بعيد, لكن ظروفي حالت دون ذلك, والآن فإني أشعر بأنه قد آن الأوان لكي أطلعكم علي تجربتي مع الحياة. فأنا سيدة في الثامنة والثلاثين من العمر نشأت في أسرة ميسورة الحال وعشت في كنفها حياة هادئة إلي أن تخرجت في الجامعة.. وعقب التخرج التحقت بعمل ممتاز يدر علي دخ...لا كبيرا.. وأحببت عملي كثيرا وأعطيته كل اهتمامي, وتقدمت فيه سريعا حتي تخطيت كثيرين من زملائي.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وكنت خلال مرحلة الجامعة قد ارتديت الحجاب بإرادتي واختياي, وبدأ الخطاب يتقدمون إلي, لكنني لم أجد في أحدهم مايدفعني للارتباط به, ثم جرفني العمل والانشغال به عن كل شيء آخر حتي بلغت سن الرابعة والثلاثين وبدأت أعاني النظرات المتسائلة عن سبب عدم زواجي حتي هذه السن.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وتقدم لي شاب من معارفنا يكبرني بعامين .. وكان قد أقام عقب تخرجه عدة مشروعات صغيرة باءت كلها بالفشل.. ولم يحقق أي نجاح مادي, وكان بالنسبة لي محدود الدخل, لكني تجاوزت عن هذه النقطة ورضيت به وقررت أنني بدخلي الخاص سوف أعوض كل مايعجز هو بإمكاناته المحدودة عنه.. وستكون لنا حياة ميسورة بإذن الله.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وبدأنا نعد لعقد القران وطلب مني خطيبي صورة من بطاقتي الشخصية ليستعين بها في ترتيب القران.. ولم أفهم في ذلك الوقت مدي حاجته لهذه الصورة لكني أعطيتها له.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وفي اليوم التالي فوجئت بوالدته تتصل بي تليفونيا وتطلب مني بلهجة مقتضبة مقابلتها علي الفور.. وتوجست خيفة من لهجتها المتجهمة, وأسرعت إلي مقابلتها. فإذا بها تخرج لي صورة بطاقتي الشخصية وتسألني هل تاريخ ميلادي المدون بها صحيح ؟ وأجبتها بالإيجاب وأنا أزداد توجسا وقلقا, ففوجئت بها تقول لي: إذن فإن عمرك يقترب الآن من الأربعين.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وابتلعت ريقي بصعوبة ثم قلت لها بصوت خفيض إن عمري34 عاما.
فقالت إن الأمر لا يختلف كثيرا لأن الفتاة بعد سن الثلاثين تقل خصوبتها كثيرا وهي تريد أن تري أحفادا لها من ابنها.. لا أن تراه هو يطوف بزوجته علي الأطباء جريا وراء الأمل المستحيل في الإنجاب منها.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ولم أجد ماأقوله لها لكني شعرت بغصة شديدة في حلقي.., وانتهت المقابلة وعدت إلي بيتي مكتئبة.. ومنذ تلك اللحظة لم تهدأ والدة خطيبي حتي تم فسخ الخطبة بيني وبينه وأصابني ذلك بصدمة شديدة لأنني كنت قد أحببت خطيبي وتعلقت بأمل السعادة معه.. لكنه لم ينقطع عني بالرغم من فسخ الخطبة, وراح يعدني بأنه سيبذل كل جهده لإقناع والدته بالموافقة علي زواجنا.. . ووجدت أنني في حاجة إلي وقفة مع النفس ومراجعة الموقف كله.. وانتهيت من ذلك إلي قرار ألا أمتهن نفسي أكثر من ذلك وفعلت ذلك ورفضت الرد علي اتصالات خطيبي السابق.


.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ومرت ستة أشهر عصيبة من حياتي.. ثم أتيحت لي فرصة السفر لأداء العمرة, فسافرت لكي أغسل أحزاني في بيت الله الحرام .. وأديت مناسك العمرة .. ولذت بالبيت العتيق وبكيت طويلا ودعوت الله أن يهييء لي من أمري رشدا, وفي أحد الأيام كنت أصلي في الحرم وانتهيت من صلاتي وجلست أتأمل الحياة في سكون فوجدت سيدة إلي جواري تقرأ في مصحفها بصوت جميل .. وسمعتها تردد الآية الكريمة وكان فضل الله عليك عظيما فوجدت دموعي تسيل رغما عني بغزارة،

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وألتفتت إليَ هذه السيدة وجذبتني إليها, وراحت تربت علي ظهري بحنان وهي تقرأ لي سورة الضحي إلي أن بلغت الآية الكريمة ولسوف يعطيك ربك فترضي فخِيل إليَ أنني أسمعها لأول مرة في حياتي مع أني قد رددتها مرارا من قبل في صلاتي .. وهدأت نفسي, وسألتني السيدة الطيبة عن سبب بكائي فرويت لها كل شيء بلا حرج, فقالت ان الله قد يجعل بين كل عسرين يسرا, وإنني الآن في العسر الذي سوف يليه يسر بإذن الله .. وان ماحدث لي كان فضلا من الله لأن في كل بلية نعمة خفية كما يقول العارفون،

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وشكرتها بشدة علي كلماتها الطيبة ودعوت لها بالستر في الدنيا وفي الآخرة, وغادرت الحرم عائدة إلي فندقي وأنا أحسن حالا وانتهت فترة العمرة وجاء موعد الرحيل, وركبت الطائرة عائدة إلي القاهرة فجاءت جلستي إلي جوار شاب ,و انهيت إجراءاتي في المطار, وخرجت فوجدت زوج أقرب صديقاتي إلي في صالة الانتظار فهنأني بسلامة العودة وسألته عما جاء به للمطار فأجابني بأنه في انتظار صديق عائد علي نفس الطائرة التي جئت بها.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ولم تمض لحظات إلا وجاء هذا الصديق فإذا به هو نفسه جاري في مقاعد الطائرة وتبادلنا التحية, ثم غادرت المكان بصحبة والدي .. وما أن وصلت إلي البيت وبدلت ملابسي واسترحت بعض الوقت حتي وجدت زوج صديقتي يتصل بي ويقول لي إن صديقه معجب بي بشدة ويرغب في أن يراني في بيت صديقتي في نفس الليلة لأن خير البر عاجله, ثم يسهب بعد ذلك في مدح صديقه والإشادة بفضائله ويقول لي عنه أنه رجل أعمال شاب من أسرة معروفة وعلي خلق ودين ولا يتمني لي من هو أفضل منه لكي يرشحه للارتباط بي.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وخفق قلبي لهذه المفاجأة غير المتوقعة.. واستشرت أبي فيما قاله زوج صديقتي فشجعني علي زيارة صديقتي لعل الله جاعل لي فرجا.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وزرت صديقتي .. ولم تمض أيام أخري حتي كان قد تقدم لي .. ولم يمض شهر ونصف الشهر بعد هذا اللقاء حتي كنا قد تزوجنا وقلبي يخفق بالأمل في السعادة, وحديث السيدة الفاضلة في الحرم عن اليسر بعد العسر يتردد في أعماقي.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وبدأت حياتي الزوجية متفائلة وسعيدة ووجدت في زوجي كل ماتمنيته لنفسي في الرجل الذي أسكن إليه من حب وحنان وكرم وبر بأهله وأهلي, غير أن الشهور مضت ولم تظهر علي أية علامات الحمل, وشعرت بالقلق خاصة أنني كنت قد تجاوزت السادسة والثلاثين وطلبت من زوجي أن أجري بعض التحاليل والفحوص خوفا من ألا أستطيع الإنجاب, فضمني إلي صدره وقال لي بحنان غامر إنه لا يهمه من الدنيا سواي..

وإنه ليس مهتما بالإنجاب, لأنه لا يتحمل صخب الأطفال وعناءهم, لكني أصررت علي مطلبي .. وذهبنا إلي طبيبه كبيره لأمراض النساء وطلبت مني إجراء بعض التحاليل, وجاء موعد تسلم نتيجة أول تحليل منها ففوجئت بها تقول لي إنه لا داعي لإجراء بقيتها لأنه مبروك يامدام.. أنت حامل !

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•


فلا تسال عن فرحتي وفرحة زوجي بهذا النبأ السعيد..وغادرت عيادة الطبيبه وأنا أشد علي يدها شاكرة لها بحرارة.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وفي ذلك الوقت كان زوجي يستعد للسفر لأداء فريضة الحج, فطلبت منه أن يصطحبني معه لأداء الفريضة وأداء واجب الشكر لمن أنعم علي بهذه النعم الجليلة, ورفض زوجي ذلك بشدة وكذلك طبيبتي المعالجه لأنني في شهور الحمل الأولي .. لكني أصررت علي مطلبي وقلت لهما ان من خلق هذا الجنين في أحشائي علي غير توقع قادر علي أن يحفظه من كل سوء, واستجاب زوجي لرغبتي بعد استشارة الطبيبه واتخاذ بعض الاحتياطات الضرورية وسافرنا للحج وعدت وأنا أفضل مما كنت قبل السفر.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ومضت بقية شهور الحمل في سلام وإن كنت قد عانيت معاناة زائدة بسبب كبر سني, وحرصت خلال الحمل علي ألا أعرف نوع الجنين لأن كل مايأتيني به ربي خير وفضل منه, وكلما شكوت لطبيبتي من إحساسي بكبر حجم بطني عن المعتاد فسرته لي بأنه يرجع إلي تأخري في الحمل إلي سن السادسة والثلاثين .

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ثم جاءت اللحظة السحرية المنتظرة وتمت الولادة وبعد أن أفقت دخلت علَي الطبيبه وسألتني مبتسمه عن نوع المولود الذي تمنيته لنفسي فأجبتها بأنني تمنيت من الله مولودا فقط ولا يهمني نوعه.. ففوجئت بها تقول لي: إذن مارأيك في أن يكون لديك الحسن والحسين وفاطمة !

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

ولم أفهم شيئا وسألتها عما تقصده بذلك فإذا بها تقول لي وهى تطالبني بالهدوء والتحكم في أعصابي إن الله سبحانه وتعالي قد منَ علَي بثلاثة أطفال, وكأن الله سبحانه وتعالي قد أراد لي أن أنجب خلفة العمر كلها دفعة واحدة رحمة مني بي لكبر سني, وأنها كانت تعلم منذ فترة بأنني حامل في توأم لكنها لم تشأ أن تبلغني بذلك لكيلا تتوتر أعصابي خلال شهور الحمل ويزداد خوفي. ولم أسمع بقية كلامها فلقد انفجرت في حالة هستيرية من الضحك والبكاء وترديد عبارات الحمد والشكر لله.. وتذكرت سيدة الحرم الشريف.. والآية الكريمة.. ولسوف يعطيك ربك فترضي.. وهتفت إن الحمد لله.. الذي أرضاني وأسبغ عليَ أكثر مما حلمت به من نعمته.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

أما زوجي الذي كان يزعم لي أنه لا يتحمل صخب الأطفال وعناءهم لكي يهون علَي همي بأمري فلقد كاد يفقد رشده حين رأي أطفاله الثلاثة وراح يهذي بكلمات الحمد والشكر لذي الجلال والإكرام حتي خشيت عليه من الانفعال. وأصبح من هذه اللحظة لا يطيق أن يغيب نظره عنهم.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

وإنني أكتب إليك رسالتي هذه من أحد الشواطيء, حيث نقضي إجازة سعيدة أنا وزوجي وأطفالي, ولكي أرجوك أن توجه رسالتي هذه إلي كل فتاة تأخر بها سن الزواج أو سيدة تأخر عنها الإنجاب وتطالبهن بألا يقنطن من رحمة الله.. وألا يقطعن الرجاء في الخالق العظيم وألا يمللن سؤاله والدعاء إليه أن يحقق إليهن آمالهن في الحياة, فلقد كنت أردد دائما دعائي المفضل: ربي إن لم أكن أهلاً لبلوغ رحمتك, فرحمتك أهل لأن تبلغني لأنها قد وسعت كل شيء.

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

قصة منقولة


*********************************


قصة منقولة من منتدى فتكات لأحدى الأخوات 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


انا مش بعرف اكتب مواضيع بس ححاول أوصل لكم اللي حاسة بيه

وأقرأوا للنهاية عشان في مفأجاة في اخر كام سطر

الموضوع بدأ

يوم الثلاثاء مش ال فات لا ال قبله لما اتصل اهل العريس وقالوا إحنا هنيجي إن شاء الله يوم السبت

يوم الجمعة استحميت هههههههه وظبطت الظبابيط


وعملت الشقة

يلا بقا ماحدش واخد منها حاجة

المهم المفروض الناس دول كانوا ميعادهم بعد العصر

قمت من النوم تعبانة قوووووي مش عارفة ليه

ماما تقولي مالك اقولها تعبانة بس مش عارفة من إيه؟

العصر أذن صليت العصر ودعيت ربنا ييسر أموري لاني لخمة وبتكسف قوي

فضلنا قاعدين منتظرين

لحد قبل المغرب بنص ساعة

الناس ما جوش ولا اتصلوا

!!!!!!!!

ادايقت قوي لاني مش بحب ال مش بيحترم مواعيده

اتصلوا بينا

أمي ردت

قالوا لها إحنا أسفين حصل كذا كذا مش هنقدر نيجي ( معليش عاوزة اقول إيه السبب)

أمي قفلت السكة قالت لي قالوا مش هييجوا عشان .......

أول كلمة قلتها

الحمد لله

بس في داخلي كنت مدايقة قوي بس راضية بقضاء الله

فضلت قاعدة وقلت خير بس قلتها يا ماما الناس دول مش هييجوا تاني

قالت لي ليه؟

قلت لها أكيد اتشائموا مني بسبب ال حصل

قالت لي لا والله إزاي يعني ده راجل ملتحي وملتزم عمره ما يتشائم

قلت لها هتشوفي يا ماما

جات أمي الله يسامحها عاوزة تتصل بالناس قلت لها لا يعني لا

هيقولوا دي بتتصل عشان نخلوهم ييجوا تاني

قالت لي والله أبداً بس نطمن عليهم

قلت لها إنتي حرة

وفعلا الست كلمت ماما وحش قوي قوي قووووووي

ماما طبعاً إدايقت قوي وقالت لي فعلا مش هيجوا تاني الست كلمتني وحش قوي

قلت لها مش قلت لك ما تتصليش وبتاع

المهم صليت العشاء ونمت

قومت قبل الفجر بساعة وربع

وتبتدي حكايتي من هنا

قعدت ع الكمبيوتر

وكان أهلي كلهم نايمين

قعدت أعيط قووووووووووي

لان شيء يجرح أي بنت طبعا ونتوا عارفين انها تترفض من برا برا كده
وما تقولوش اني مكبرة الموضوع ونا اصلا بطبعي حساسة قوي ومش يحس بشيء زي ده الا واحدة تمر بنفس الموقف ربنا ما يكتبها علي حد

وخصوصا اني بيتقدم لي عرسان كتير قوووووووووي وكل المواضيع مش بتم

فنا كنت زهقت قووووووووي والله العظيم

دخلت فتكات حبيبتي

وكتبت موضوع فيه الكلام ال فوق وال حصل وكنت هطلب منكم انكم تقفوا جنبي لاني كنت مخنوقة قوووي وبعيط

وعارفة انكوا مش هتتخلوا عني

بس قلت في نفسي

يا بت ونتي يعني بتشتكي للبنات وربك موجود؟!

ده احن عليكي من أبوكي وأمك

قمت اتوضيت ولبست لبس الصلاة

ووقفت بين إيدين ربنا

وقلت

الله أكبر

وبدات أقرأ هكتب لكم كل أيه وتحتها أحساسي ونا بقرأها

(الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ )

والله يارب انا مش معترضة علي امرك أبداً أبداً نا بس زعلانة قوي ومجروحة كمان

(الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ)

حسيت ان ربنا بيقولي انا ارحم الراحمين واحن عليكي من نفسك

(مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ)
(إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ)

إنت يارب من أستعين به في جبر كسر خاطري وفي أموري كلها

(اهدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ)

يارب إهدني

إلي أخر السورة


ثم والله والله لا شعورياً

لاقيت نفسي بقرأ بسورة



الضحي


وبدأت أقرأ

(وَالضُّحَى . وَاللَّيْلِ إِذَا سَجَى)
(مَا وَدَّعَكَ رَبُّكَ وَمَا قَلَى)

حسيت إن ربنا بيقول لي يا فلانة انا لا تركتك ولا كرهتك انا معك ( لاني كنت بقول يارب انت شايفني وحشة قوي كده كل واحد ملتزم تبعدني عنه )

(وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَّكَ مِنَ الأُولَى)

هعطيك يا فلانة في الأخرة
الجنة أحلي بكتير
بتبكي علي دنيا فانية
ومش بتبكي علي الأخرة

(وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى)

يااااااااه
الأية دي كررتيها كتير وبكيت قوووووي
حسيت ربنا بيقولي
انا هعطيك ومش بس هعطيك
لا انا هرضيكِ وترضي عن هذا العطاء

(أَلَمْ يَجِدْكَ يَتِيمًا فَآوَى)

انا أوجدت لك أب وأم يرعوكي ويلبوا كل أحتياجاتك

(وَوَجَدَكَ ضَالًّا فَهَدَى)

انا هديتك يا فلانة هديتك إليا
انتي ال كنتي لحد الثانوية العامة بشعرك وببنطلونات وبديهات
منيت عليكي بالهداية والزي الشرعي والقرب مني منيت عليكي بالإلتزام

(وَوَجَدَكَ عَائِلا فَأَغْنَى . فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلا تَقْهَرْ . وَأَمَّا السَّائِلَ فَلا تَنْهَرْ)
(وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ)

وانا يا فلانة نعمي عليكي لا تعد ولا تحصي
وزعلانة عشان شيء واحد حرمتك منه؟

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•

يااااااااااااه
مهما أكتب شعوري مش هعرف أوصله ليكم

وبعدين ركعت

سبحان ربي العظيم

وقلت دعاء الركوع أول مرة أحس بيه كده

سبوح قدوس رب الملائكة والروح
اللهم لك ركعت
وبك امنت
ولك أسلمت
خشع لك سمعي وبصري ودمي ولحمي وعظمي


رفعت من الركوع

سمع الله لمن حمده

ربنا ولك الحمد
ملء السموات وملء الأرض وملء ما بينهما وملء ما شئت من شيئ بعيد
اللهم لا مانع لما اعطيت ولا معطي لما منعنت
وقعدت اكررها اكتر من مرة
انت المعطي وانت المانع يا الله

وبعدين سجدت

يااااااه

علي الراحة ال حسيت بيها

فضلت اقول دعاء واحد بس

اللهم أجبر كسر خاطري وقر عيني

كررت الدعاء في السجدة دي ونا ببكي قووووووووووي

وقلبي مكسور قوووووووووي


والله والله والله

رفعت من السجدة ونا قلبي مطمئن ومعدش ببكي
ولا زعلانة
وبقول في نفسي
هو إيه ال مزعلني؟
والله ولا كان في حاجة حصلت
وحسيت ان ربنا استجاب دعائي في لحظتها

وكملت الصلاة وسلمت

وقعدت ادعي نفسي الدعاء

اللهم أجبر كسر خاطري وقر عيني

وإمبارح الأحد في عريس تاني إتصل وهيحددوا ميعاد وييجوا ان شاء الله

وكأن ربنا بيعوضني عن العريس الأولاني

(وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَى)

فعلا ربنا رحيم


انا اتعلمت كتير قوي

اتعلمت عمري ما اشتكي همي لبشر مش هيفديني

وازاي اشكي لبشر وربي موجود

ربي حبيبي

ربي ارحم علي من نفسي

ياااااااااااااا

انا بحبك قووووي يارب

اوعي اوعي اوعي

تبعدي عن ربنا ولا تشتكي همك لغير الله

قيام الليل نعمة من نعم ربنا علينا بجد

نفسك في حاجة اطلبي من ربنا مش تطلبي من العباد

ربك حبيبك أحن عليكي من نفسك

انا طولت عليكواااااا قووووووووي

بس انا بجد نفسي الكل يقرأ قصتي وخصوصا اصحاب قسم المحتارة

اوعي أبداً تتخلي عن سلاحك

نعم سلاحك

فالدعاء هو سلاح المؤمن

وجزاكم الله خيراً

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بحبكم في الله


*********************************
.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*• 

تذكرت اليوم قصه سمعتها من صاحبتها شخصيا تقول
كنت بالخارج لدراسة الطب وكان مطلوب منها بحث تخرج ولما خلصت البحث راحت تراجعه مع الاستاذ
وكانت مخزنته على عدة اقراص للكمبيوتر وكان بحثها متعوووووووب عليه وتطلب منها عدة شهور المهم الاستاذ اعجب ببحثها كثير وكان بكره اخر يوم للتسليم ...وبطريقها للعوده لبيتها
للاسف الشدييييد انسرقت منها شنطتها وفيها بحثها رجعت للبيت تبكي كلمت الاستاذ قالت امهلني اجمعه طبعا رفض وقال بكره اخر يوووم واذا فيه مجال فهو الليله فقط ...
كلمت اخوها بحرررقه والم قال لها اقراي سورة الضحى وكرري (ولسوف يعطيك ربك فترضى )
ماصدقت البنت وسكرت من هنا وجلست تقرا وتقرا وتقرا وفجاه ....
سمعت الباب يدق قامت تفتح لقت الشنطه عند الباب وفيها البحث كااااااامل والاغراض كاااااامله
ومعها رسالة ترضيه من اللص يقول فيها ..بحثك رائع واتمنى لك حظ سعيد
ولو تاملنا السوره نلقى فيها معاني الرحمه والحنااان والعطف كفيله بمسح الالم
وهذا سبب تنزيلي للموضوع هذا هو كثرة الطلبات بالدعاء والزواج وحل المشاكل ....الخ
ونسينا قوله (ولسوف يعطيك ربك فترضى )

عليك باستحضار ما تتمنين(زوج_وظيفه_حل لمشكله_اولاد_او شي اضعتيه_واي حاجه من حوائج الدنيا والاخره ) وانتي تقراين هذي الايه وكوني واثقه من ان الله سيعطيك عاجلا غير اجل
وزياده من عندي ومن تجربه اقراي بعدها سورة الانشراح واعتبريه رد من الله عز وجل على طلبك ورفع ذكرك ويسرك بعد عسرك باذن الله ايضا سورة الكوثر هي انجاز لما وعد الله تعالى رسوله في سورة الضحى (ولسوف يعطيك ربك فترضى ) في سورة الضحى وعد من الله بالاعطاء وفي سورة الكوثر عطاء وتحقق العطاء .....

ولا تنسين شكر الله بعد ان يفرج همك باالصلاة والتصدق كما قال تعالي :

? إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ * إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الْأَبْتَرُ ?

وقول اخير ان الموضوع من المجربات لانه دعاء في سورة ايات وسور كريمة
ومن ايماننا ان القران شفاء ولم يحدد الشفاء لعلة معينه بل هو شفاء للناس من كل شي
لان الرسول صلى الله عليه وسلم قال لابأس بالرقية مالم تكن شركا

وماابي الا الدعاااء لي بالشفاء عاجلا غير اجل وبالسعادة
والتوفيق بالدارين
وينولني والجميع ما يتمنون ....
قصة منقولة

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•


انتفعي بهذه المعجزة 
فالله وهبها لعباده المسلمين
واذا عندك قصص حقيقية وتريدين مشاركة الناس بها
راسلينا على مدونة الشعلة للمرأة العربية

.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•


انشرها للفائدة ولك الأجر


.•*´¨`*•. (`'·.¸ (`'·.¸*¤* ¸.·'´) ¸.·'´) .•*´¨`*•








2 comments:

❀»Şάŋdŕά.k يقول...

والله اني لبكيت بكآء لم اكن اتوقع اني سأبكيه في ليلتي هذه ..

كم شعرت بخشوع قلبي لله ..
وكم شعرت بمدى تقصيري تجاهه سبحانه وتعالى

وكم شعرت بمدى صغيري امامه حين اعترض على امور كنت اعتقد بانها خير وان ربي حرمني منها بسبب غضبه علي

اعجز عن وصف حالتي بعد ان قرات موضوعكم ..

لكن كل دمعه من عيناني تحكي حكآية مؤثره حصلت لي أثنآء قرآءتي لتلك القصص ..

ربي اغفر لي وعوضني وكل من كسر خاطرها خيرا وقر اعيننا امين يارب ..

شكرآ لكم بحق اعجز عن وصف ابداعكم ..
دمتم بود

الشعلـ إيمان ـة يقول...

ربي يحفظك ويرضيك حبيبتي ساندرا
ادعي بكثرة وصل وقولي
ولسوف يعطيك ربك فترضى
فستجدين رحمة الله واسعة وسيخصك برحمته بسبب هذه الدموع الصادقة ..
يارب يرضيك ويعطيك ما تتمنين ان شاء الله

إرسال تعليق

 
 

مدونات الشعلة الشعلة
كل الحقوق محفوظة الشعلة | تطوير القالب: الشعلـ إيمان ـة