سجل الزوار

مجلة عروب

آخر أعمالي الأدبية

آخر أعمالي الأدبية
قصة الأب الجديد

ملتقى سيدات الموهبة

ملتقى سيدات الموهبة
ادعم السيدات الموهوبات بلايك لصفحتهن ونشرها

ذاكرة قلم

ذاكرة قلم
صفحتي الأدبية على الفيسبوك

احصائيات المدونة

كل الحقوق محفوظة للشعلة. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

استمع للقرآن الكريم

من أنا؟؟

صورتي
Algeria
إنسانة جعلت من طموحها شعلة تحاول أن تضيء بها قلوب وعقول كل إنسان يدخل إلى عالمها الخاص .. عالم الشعلة .. حيث تتطلع فيه إلى الكثير .. إلى اكتشاف كل ما أخفي عنها خلف نافذة الحاضر ..

تابع جديد الشعلة

للاتصال بي

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يا هلا بانضمامك :)

12/21/2011

واقع المرأة المطلقة في مجتمعنا




بنظرك هل للمرأة المطلقة في مجتمعنا نفس الحقوق المعنوية لغيرها ؟
بعبارة أوضح
لماذا نقول تلك امرأة مطلقة 
ويمنع عليها كذا وكذا وكذا
لماذا
لأنها امرأة مطلقة
هل من الصحيح أن تكون كلمة مطلقة سبب لحرمانها من الكثير من الأمور ؟

تفاعلات قراء مجلة الشعلة للمرأة العربية
البتول سمية : في الحقيقة المرأة المطلقة تفتقد حقوقها كامرأة بمجرد أن يطلق عليها لقب مطلقة أو بالأحرى بمجرد أن تطلق 
و أظن ذلك يعود لسبب واحد طالما عادت إليه معظم السلبيات في مجتمعنا و هو"الجهل" و عدم الإدراك التام للأسباب الحقيقية التي نجم عنها الطلاق 
و ما يلاحظ أن الرجل حتى و إن كان مطلقا فإنه لا يُلام بل غالبا ما يُعزى و تلام مطلقته و تبدأ الإشاعات و المقولات.... فيقال فلان طلق فلانة لأن فيها كذا و كذا من عيوب... فلانة ليست جميلة... ليست مسؤولة... ليست صبورة .... 
وهذا بالطبع قد يؤدي إلى افتقادها لمكانتها كأي امرأة في المجتمع 
و كثير من الناس ينسى قوله تعالى "أبغض الحلال إلى الله الطلاق"
و كثير منهم ينسى أن زوجات الرسول عليه الصلاة و السلام لم يكن أبكارا إلا عائشة رضي اله عنها .....
لذلك أظن أنه في وقتنا الحالي و في مجتمعنا القاسي تحاول المرأة المتزوجة قدر الإمكان تجنب أسباب الطلاق من زوجها و إلا فإنها ستعاني كثيرا  فضيلة : المطلقة أو غير مطلقة متزوجة أو غير متزوجة أو أرملة هذا لا يهم لان مهما كنا فلن تسكت افواه ناس عن المرأة 
و لذلك عليها أن تغلق آذانها و تمنح لنفسها المكانة التي ترى أنها تستحقها 
دون أن تعتمد على رأي الناس خاصة المؤذية منها .
حميد :  المطلقة دائما تجعل نفسها أو تسمح أن تكون ضحية المجتمع
فهي في الغالب تستسلم للواقع كما يسميه المجتمع طبعا نقول هذا هو الواقع فيما نراه في المطلقة بصفتها مطلقة وطبعا هي المتهمة بدرجة الأولى بدون معرفة الأسباب و الأسباب الشائعة كثيرة جدا والجميع يعرف هذه الأسباب
أما عن تغير نظرة المجتمع إلى المطلقة هذا غير قابل لتعديل 
استغرب من مجتمعنا المسلم و الذي يجب أن يقتدي بحبيبنا رسولنا محمد عليه أفضل الصلاة و السلام فقد تزوج بالمطلقات فلماذا لا يقتدي رجالنا به؟؟؟؟ أحيانا يكون الطلاق بداية السعادة لكلا الزوجين إن كان الزواج فاشل ولو لم يكن الطلاق حلا و مشروع كشرعيه الزواج لما نزلت آية من الله عز وجل بهذا الخصوص

إيمان: لا بالعكس هذا كان في وقت سابق حاليا صار عندها الحرية الكاملة على حساب الأمثلة التي أمامي + من حقها هاذ الحرية فمش من المفروض تتحمل نتائج خطأ اختيار طول حياتها بالإضافة انو لكل وحدة ضروفها لا نستطيع الجمع .

براءة : المرأة المطلقة حقوقها مهدورة في مجتمعنا ليس لسبب سوى لأنها مطلقة تحرم من كل شيء مسموح لغيرها من النساء ينظر إليها الناس بطريقة سلبية وكأنها ارتكبت جريمة و كانت سببا في لكل المشاكل،عند خروجها في وقت متأخر لشراء أشياء ضرورية جدا أو حتى بعض الأدوية لن تسلم من كلام الناس الظالم دون معرفة الحقيقة وكلما مرت أمامهم قتلوها بتلك النظرات الظالمة تحس نفسها غير مرغوب بها في هذا المجتمع ولكن كل اللوم يقع على أفراد المجتمع الذين لا يرحمون المرأة المطلقة وينظرون إليها بنظرة اللوم والعتاب نظرة على أنها متركبة لذنب كبير ويرحمونها من ابسط حقوقها ولا احد يتعذب من هذا إلا تلك المرأة المسكينة التي تعرف أن الستار لم يسدل على حياتها الزوجية السابقة ولكن يبقى السؤال الأهم لماذا لا ينظر للرجل المطلق بنفس النظرة ؟لماذا يستطيع مواصلة حياته بطريقة عادية وهي لا؟ لماذا يستطيع الزواج بمن يريد ولا احد يقبل الزواج بامرأة مطلقة؟ لماذا يعاتبونها على الطلاق حتى وان كان السبب في ذلك هو الرجل ؟أسئلة تبقى مطروحة دون وجود الإجابة فقط هو رجل وهي امرأة .
أم حامل القرآن : حال المرأة المطلقة في مجتمعنا هو حالها حال اليتيم الذي لم يسمع أهاته أحد منسية غير أن لها في الحياة وجود و يا ليته نسيان بعدم الذكر بل نسيان لكل الحقوق يرون أنها عيبا على المجتمع حتى ولو كانت قد هربت من سجن العذاب يرون فيها منضر العبء الذي وقع على صاحبه وهو كان يتمنى السرور تكشر أوجه الناس إذا طلب أعزب الزواج من مطلقة وكأنه ارتكب جريمة بحق السماء خاصة إذا كان لها أولاد فيطلبون منها البقاء في البيت ومقابلة الأولاد



قضية العدد الخامس من مجلة الشعلة للمرأة العربية.


7 comments :

توب موفيز يقول...

تسلم ايديك

أخبار اليوم يقول...

رااااااائع

عبد الحميد يقول...

والله لو كان فيها خير ماطلقها زوجها ان كيدهن عظيم

عاد الحميد يقول...

ان بكى الرجل فقد ضيع كل شيء وان بكت المراة فاانها تريد كل شيء ما من مصيبة تحل بقوم الا وامراة تكون السبب

عبد الحميد يقول...

الرجال قوامون على النساءشئن ام ابين

الشعلـ إيمان ـة يقول...

الاخ عبد الحميد نشكرك على تعليقك ومداخلتك .. رأيك الشخصي ، لكن لا تنسى أن من تتحدث عنها هي أمك بالدرجة الأولى .. ليست كل النساء كما تقول ..شكرا مجددا

غير معرف يقول...

وهل يعتقد الاخ عبد الحميد ان المراة تريد ان تكون بهذه الصفة او بالوضع شبه يتيم بعد الطلاق وهناك اسئلة عدة لا يمكننا ان نختصرها الا بهذا السؤال احيانا يكون الطلاق بالنسبة للمراة رحمة وليس نقمة كما في قرائتي لموضوعات المراة في بعض المواقع عن قصة صابرة
(
لا يغركم النقمة في ظاهرة الطلاق فقد تكون نعمة في ابتلائها ...)

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة

 
 

مدونات الشعلة الشعلة
كل الحقوق محفوظة الشعلة | تطوير القالب: الشعلـ إيمان ـة