سجل الزوار

مجلة عروب

آخر أعمالي الأدبية

آخر أعمالي الأدبية
قصة الأب الجديد

ملتقى سيدات الموهبة

ملتقى سيدات الموهبة
ادعم السيدات الموهوبات بلايك لصفحتهن ونشرها

ذاكرة قلم

ذاكرة قلم
صفحتي الأدبية على الفيسبوك

احصائيات المدونة

كل الحقوق محفوظة للشعلة. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

استمع للقرآن الكريم

من أنا؟؟

صورتي
Algeria
إنسانة جعلت من طموحها شعلة تحاول أن تضيء بها قلوب وعقول كل إنسان يدخل إلى عالمها الخاص .. عالم الشعلة .. حيث تتطلع فيه إلى الكثير .. إلى اكتشاف كل ما أخفي عنها خلف نافذة الحاضر ..

تابع جديد الشعلة

للاتصال بي

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يا هلا بانضمامك :)

ابحث في المدونة

جارٍ التحميل...

5/23/2011

أعظم نساء في التاريخ .. السيدة العذراء مريم عليها السلام




السيدة العذراء مريم عليها السلام
ومن لا يعرف هذه المرأة الطاهرة العذراء التي ذكرها الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز : يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك على نساء العالمين
السيدة العابدة الزاهدة التي منحت قلبها لربها جل وعلى .. وأفردت محرابها لذكره وعبادته ، فقربها سبحانه وتعالى وبشرها وهي السيدة العذراء  بغلام  فقالت: {أنى يكون لي غلام ولم يمسسني بشر}  فجاءها الأمر الإلهي: {كذلك قال ربك هو علي هين ولنجعله آية للناس ورحمة منا وكان أمراً مقضياً} 
وضَّح القرآن أن مريم -عليها السلام- امرأة من البشر يجري عليها مثل ما يجري عليهم تمامًا، سوى أن الله -تعالى- اصطفاها وخصَّها ببعض المزايا التي تفوَّقت بها على غيرها من النساء، فمن ذلك:
ما جرى على يديها من الكرامات في شأن الطعام:
فكان زكريا -والذي كان زوج خالتها ومعلمها في المحراب، عليه السلام- يجد عندها فاكهة الصيف في وقت الشتاء والعكس، فسجَّل القرآن تعجبه هذا في
قوله: (كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقًا قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ) (آل عمران:37).
من روائع الإعجاز الإلهي في خلق سيدنا عيسى :
لنقرأ معاً آية جميلة جداً من سورة آل عمران ....(( إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِندَ اللّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِن تُرَابٍ ثِمَّ قَالَ لَهُ كُن فَيَكُونُ )) الآية (59)....
الجمال في دين الإسلام أنه يخاطب العقول ويخاطب القلوب معاً . من الممكن أن نقول أنه يخاطب عقلاً مؤمناً ......فإذا كان الإنسان قد آمن وعلم أن سيدنا آدم عليه السلام ( أبو البشر ) قد خلق من تراب بدون أم ولا أب ....فالله الذي خلق سيدنا آدم دون أم ولا أب ، هل يعجزه أن يخلق سيدنا عيسى بأم ودون أب ..






تهمنا تعليقاتكم
:19:



1 comments :

Real Draw Pro يقول...

أثابكم الله الجنّة
و جزاكم خيرا مضاعفا
على مجهوداتكم الرائعة

إرسال تعليق

المشاركات الشائعة

 
 

مدونات الشعلة الشعلة
كل الحقوق محفوظة الشعلة | تطوير القالب: الشعلـ إيمان ـة